الأخبار

إستمرارا للجسر الجوي الإماراتي وصول طائرة مساعدات من جمعية الفجيرة الخيرية لإغاثة المتضررين من السيول والامطار

الخرطوم : هند بشارة

 

إستكمالاُ للجسر الجوي الذي سيرته الإمارات لصالح المتضررين من السيول والفيضانات في السودان وصلت إلى مطار الخرطوم صباح اليوم طائرة إغاثة لتوفير الاحتياجات الإنسانية العاجلة لمتضرري السيول والفيضانات بالسودان بدعم وتوجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، مقدمة من جمعية الفجيرة الخيرية وهي عبارة عن (200) طناً من المساعدات الغذائية والملابس ، لإغاثة المتأثرين من الفيضانات في السودان
وكان في إستقبال الطائرة لدي وصولها إلى مطار الخرطوم اليوم سعادة حمد محمد حميد الجنيبي سفير الإمارات لدي السودان والسيد عزالدين الصافي مفوض عام مفوضية الامان الإجتماعي وخفض الفقر والسفير محي الدين سالم مدير عام التعاون الدولي بوزارة الخارجية السودانية والدكتور احمد البشير ابراهيم مفوض عام العون الانساني في السودان
و قال السفير حمد الجنيبي إن الجسر الجوي الإماراتي يتواصل دعماً للمتضررين من السيول والامطار بناءً على توجيهات القيادة الرشيدة في الدولة، مشيراً إلى أن هذه الطائرة تاتي بتوجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة وهي إستمرار لما قدمته الإمارات في المرحلة السابقة والذي تجاوز (250) طن من المساعدات يضاف إليها الان من جمعية الفجيرة الخيرية (200) طن دعماً للاشقاء في السودان الذين تعرضوا لموسم فيضان غير مسبوق منوهاً إلى أن سياسة دولة الامارات قائمة على الوقوف مع الاشقاء ومساندتهم لتخفيف الاضرار مؤكداً إستمرار المساعدات بإذن الله
من جهته قدم السفير محي الدين سالم الشكر والتقدير للقيادة الكريمة في الإمارات على هذه المكرمة التي تقف دليلا على عمق العلاقات بين الشعبين الشقيقين مشيراً إلى أن العلاقات بين الامارات والسودان علاقات متجذرة على مر الازمان، مؤكداً أن الدعم الإماراتي لم يقف في حد الدعم الإنساني فقط ولكنها كانت الداعم الاكبر لعملية السلام ناقلا شكر وتقدير الشعب السوداني للقيادة الإماراتية على جهودها في إسناد أهل السودان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى