المنوعات

ملك الديناصورات مات قبل 67 مليون سنة

منوعات سيلو نيوز

كشف عدد من العلماء عن أول هيكل عظمى كامل من نوع التيرانوصور “تى ركس” فى العالم، والذى دفن فى الرواسب بعد مبارزة قاتلة مع ترايسيراتوبس قبل 67 مليون سنة، ويتم الاحتفاظ بالتيرانوصور ريكس، المعروف بملك الديناصورات، وتريسيراتوبس هوريدوس، الملقب بـ “الديناصور المبارز”، معا فيما يعتقد أنه مواجهة بين مفترس وفريسة، حيث قاتل كلاهما حتى الموت.
ولم يشاهد سوى بضع عشرات من الأشخاص كل البقايا منذ اكتشافها فى عام 2006 فى مونتانا بالولايات المتحدة بواسطة صائدى أحافير محترفين، ودفنت بقايا الديناصورات المتحجرة فى الرواسب فى مونتانا بالولايات المتحدة، حيث ظلت مخفية حتى عام 2006، وبعد اكتشافهم لم ير “الديناصورات المبارزة” سوى عدد قليل من الخبراء المختارين، حتى الآن.
كما يزال من الممكن رؤية الخطوط العريضة لجسم الحيوانات الضخمة، وانطباعات الجلد، والإصابات، بما فى ذلك أسنان التيرانوصور العالقة فى جسم التريسيراتوبس، بعد 67 مليون سنة من المعركة الشرسة، حسب ما ذكر ديلى ستار، واستغرق استخراج الهياكل العظمية التى يبلغ وزنها 14 طنا سنوات عدة، ولكن تم الإعلان هذا الأسبوع عن شرائهما من قبل أصدقاء متحف نورث كارولينا للعلوم الطبيعية مقابل مبلغ لم يكشف عنه بعد.
وتبرعت المجموعة بها لمتحف نورث كارولينا للعلوم الطبيعية، والذى من المقرر أن يبدأ فى بناء معرضهم فى عام 2021م، وأصدروا صورا لا تصدق من الرفات بمناسبة الإعلان، الذى وصِف بأنه “أحد أهم الاكتشافات الحفرية فى عصرنا”، وهو أول اكتشافات كاملة بنسبة 100% على الإطلاق.
وقال الدكتور ليندساى زانو، رئيس قسم علم الحفريات فى المتحف: لم ندرس هذه العينة بعد، إنها حدود علمية، تعد عملية الحفظ استثنائية، ونخطط لاستخدام كل ابتكار تكنولوجى متاح لكشف معلومات جديدة عن بيولوجيا التيرانوصور ريكس وتريسيراتوبس. ستغير هذه الحفرية إلى الأبد نظرتنا إلى الديناصورات المفضلة فى العالم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى