الرياضة المحلية

حزب الأمة يرفض مجلس شركاء الانتقالية

الخرطوم سيلو نيوز

الخرطوم ٦ ديسمبر ٢٠٢٠

كمال محمود النعيم

أصدر حزب الأمة بيانا يرفض فيه تشكيل مجلس شركاء الفترة الانتقالية بشكله الحالي و ذكر في بيانه انه حاد عن ماهو متفق عليه شكلا و مضمونا شكلا من حيث التكوين و الاختيار و مضمونا من حيث الصلاحيات حيث انه لا يعدو ان يكون جسما تنسيقيا لما قد يحدث من خلاف بين الشركاء ( جودية) بيننا نصب رئيس المجلس نفسه حاكما للسودان و اعطي مجلسه صلاحيات فوق كل أجهزة الحكم.

و أشار الحزب الي انه سيقوم بمسئولياته تجاه إرجاع هذا الأمر إلى نصابه حيث انه صاحب الفكرة.

و إليكم بيان الحزب :

بسمِ الله الرحمن الرحيم
حزبُ الأمــةِ القومي..

بيان للناس..

• عندما طرح حزبُنا فكرة تكوين مجلسٍ لشركاء الفترة الإنتقالية، مستصحباً ذات فكرة العقد الإجتماعي، كان الهدفُ أن يكون مرجعيةً قوميةً عقلانية تعمل على معالجة التباينات بين شركاء الفترة الإنتقالية، وتدعمُ مؤسسات الإنتقال، وتهتمُّ بموجباتِ نجاح الفترة الإنتقالية، والوصول إلى الغاية العليا وهي التحول الديمقراطى الذى يرجوه شعبنا فى ميقاته المضروب..

• لقد تمَّ السعيُ لإتمامِ تكوين مجلس الشركاء عبر مشروع ميثاق، وتحالفٍ إصلاحىٍ إرتضته مكوناتُ الساحة السياسية السودانية، الوطنية، فجاءت فكرةُ ‹مجلس شركاء الفترة الإنتقالية› بتوافقٍ بين مجلسي الوزراء والسيادى المفوضَين.. وفي الأثناء تواصل حزبُنا مع كافة الشركاء المعنيين ببناء مجلس الشركاء، وفقاً للوثيقة الدستورية، وتمكَّن من رسمِ ملامح بنائه بما يتسقُ وكل المرجعيات التوافقية إلا أنَّ بعضَ الجهات ذات الأجندة، والتي تحاولُ تعطيلَ المسيرةِ نحو الديمقراطية إنحرفت بالفكرةِ من حيثُ الشكل، والإختصاص، والتكوين !!

• لقد إجتمع ‹مجلس التنسيق› بحزبِنا، وقرر أن ينهض الحزبُ فوراً للعملِ على ضرورة إصلاح هذا الوضع بالتواصل مع جميع الشركاء خلال الساعات القادمة، لتصحيح التجاوزات، خصوصا فيما يتعلق بصلاحيات مجلس الشركاء لضمان عدم تغوله علي الأجهزة الأخري وأن يتم تكوينه بالتراضي والتوافق بين الجميع إن شاء الله..

والله أكبر ولله الحمد..

السبت 5 ديسمبر 2020م

الواثـق البريـر
الأمين العام والناطق الرسمي

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى