الأخبار المحلية

عضو السيادي الأستاذ محمد الفكي سليمان يختتم زيارته للسعودية ويعود للبلاد

الخرطوم : سيلو نيوز

 

عاد عضو مجلس السيادة الانتقالي الأستاذ محمد الفكي سليمان  للبلاد مساء اليوم ،
بعد زيارة رسمية للمملكة العربية السعودية إستغرقت يوماََ واحداََ.. وكان في إستقباله بمطار الخرطوم الفريق الركن محمد الغالي علي يوسف الأمين العام لمجلس السيادة.

وقال الأستاذ محمد الفكي سليمان ، في تصريح صحفي بالمطار، عقب العودة ، إن الزيارة هدفت لإطلاع القيادة السعودية على الموقف على حدود السودان الشرقية والعلاقة مع الجارة إثيوبيا بعد الأحداث الأخيرة التي شهدتها منطقة الفشقة ، مبيناََ أنه أكد للقيادة السعودية موقف السودان المبدئي بالدفاع عن أرضه وحق الجيش السوداني في الإنفتاح داخل أراضيه ، وحرصه على أن لا تكون هناك أي تداعيات لهذا الوجود الطبيعي.

واضاف الفكي أن اندلاع أي حرب في هذه المنطقة يهدد الإقليم بإعتبار أن السودان واثيوبيا يتجاوران علي حدود واسعة وفي منطقة حيوية من القارة الإفريقية الأمر الذي يمكن أن ينعكس علي أمن البحر الاحمر .

وزاد الفكي بقوله “نتشارك مع المملكة العربية السعودية رؤية واحدة حول أمن المنطقة” ، مبيناََ أن السعودية دولة محورية تلعب دورا مشهودا ومتوازنا.

واوضح عضو مجلس السيادة أن القيادة السعودية تفهمت الموقف العقلاني الراشد للسياسة السودانية الحريصة علي عدم حدوث أي مواجهات بالمنطقة ، مؤكدا أن السودان واثيوبيا بالنظر إلي إمكانياتهما يمكنهما قيادة عملية التنمية الاقتصادية لمجابة التحديات التي تواجههما.

ووصف عضو مجلس السيادة الانتقالي الزيارة بالناجحة والمهمة ، مبيناََ أن الجانب السوداني طلب الدعم السياسي من المملكة لإسناد جهود وضع العلامات علي الحدود بين البلدين وإستئناف عمل اللجان الفنية بين السودان واثيوبيا.

وجدد الفكي تأكيد موقف حكومة السودان بأن عمل اللجان الفنية لا يرتبط بانسحاب الجيش السوداني من الأراضي التي إنفتح عليها باعتبارها أرض سودانية خالصة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى